تواصل – وكالات:

كشف طبيب روسي متخصص في جراحة الصدر، أن التوقف عن التدخين يحدث تغييرات في الجسم منذ الدقائق الأولى ويحسن حالة الرئتين بشكل كبير.

وأوضح أنه بعد بضع دقائق من تدخين السيجارة الأخيرة، يعود مستوى الأكسجين إلى طبيعته، حيث ينخفض ​​النبض وضغط الدم، وخلال اليوم الأول، ينخفض ​​مستوى أول أكسيد الكربون في الدم.

وأضاف أنه بعد يومين من الإقلاع عن التدخين تتحسن شهية المدخن ويصبح طعم الأكل الذي كان يتناوله ألذ، نتيجة لاستعادة مستقبلات الذوق والشم لوظائفها الطبيعية، حسب “روسيا اليوم”.

وأكد أن الدورة الدموية تتحسن خلال ثلاثة أشهر بعد التوقف عن التدخين، ويقل السعال وضيق التنفس.

وأشار إلى أن ترك عادة التدخين السيئة، يقلل كثيرًا من خطر الإصابة بنوبة القلب والسكتة الدماغية.